منطقة جبال الألب – مونت بلانك Alps – Mont Blanc

فهي تقع على مفترق الطرق بين ثلاث دول، فرنسا وسويسرا وإيطاليا، وتقع في منتصف الطريق بين باريس ونيس. وتتألف جبال الألب مونت بلانك، من جبال الألب الفرنسية ووادي الرون الذي يعتبر ملاذا لعشاق المناظر الطبيعية الخلابة.
تعد جبال الألب أكبر سلسلة جبال في أوروبا، وتمتد إلى ما يقرب من 1000 كم، ويصل معدل أعلى إرتفاع لهذه السلسلة في منطقة جبال مونت بلانك، والتي تقع على إرتفاع 4.810 متر.
ليون هي عاصمة هذه المنطقة، وهي مدرجة على قائمة التراث العالمي لليونسكو. ويمكنك الوصول إلى قلب جبال الألب على بعد ساعة بالسيارة من ليون، حيث قرية غريبة أو منتجعات حديثة مليئة بالسحر الفرنسي. (حيث خيارات الترفيه والمتعة المتعددة فهناك منتجع رومانسي للتزلج، منتجع للتزلج يفضله العائلات والأطفال أو منتجع مليء بالمشاهير) وتقدم هذه المنتجعات أكثر من 40 أنشطة بعد التزلج تناسب جميع الأذواق.
وتشتهر المنطقة أيضا بالأنشطة الصيفية التي يتم تنظيمها في جبال الألب، والجولات بمزارع الكروم، وفنون الطهي المتنوعة، وبحيرات المنطقة الرائعة، وعطر البحر الأبيض المتوسط ​​الرائع الذي يفوح من حقول الخزامى. أما عشاق المغامرة فلديهم مجموعة متنوعة من الأنشطة للإختيار من بينها، حيث يمكنهم الذهاب في رحلات في فانويز بارك، وركوب الخيل في المنتزه الطبيعي الإقليمي في بيلات أو القيام برحلة إلى بحر الثلج في قطار مونتينفرز، كما يمكنك التمتع بممارسة التجديف في كهوف إيزير أو الذهاب كانوينينغ في دروم أو في أردتش غورجس حول جسر القوس، والإستمتاع بالسباحة في بحيرات جبال الألب العظيمة، والغولف وسط المساحات الخضراء في الأندية الراقية مثل نادي ايفيان ماستر للغولف.

أنت على موعد مع المنحدرات الجبلية الشاهقة مع روعة فن دي فيفر الخامس الأساسي.


برامج الرحلات

اليوم الثالث


التزلج على جبال الألب

يمكنك الإستمتاع بالتزلج في منتجعات التزلج التاريخية الشهيرة في فرنسا مثل شامونيكس و ميجيف بالإضافة إلى مناطق التزلج الرئيسية مثل تروا فاليي (كورشيفيل وميريبيل ولي مينويرس) و باراديسكي (ليز أركس ، لابلاغن وبيزي-فالاندري) وذلك خلال فصل الشتاء الذي يمتد من من ديسمبر إلى مارس. تعتبر منطقة جبال الألب هي الوجهة المثلى لمن يرغب في الإستمتاع بمجموعة كاملة من الأنشطة الترفيهية والأنشطة في الأماكن المفتوحة مثل التزلج، والمشي، وتسلق الجبال، وركوب الأمواج، وركوب الدراجات الجبلية، والحمامات الحرارية وغيرها كثير.

اليوم الثاني


آنسي آنسي

آنسي – موقع خلاب يقع بين البحيرات والجبال. وغذا تحدثنا عن آنسي، فهناك العديد من المعالم السياحية التي ينبغي زيارتها، منها :

  • زيارة البلدة القديمة في آنسي مع دليل يصاحبك أثناء الزيارة.
  • قصر الإقطاع الفرنسي في آنسي.
  • رحلة بحرية على بحيرة آنسي بالقوارب الزدوجة / رصيف ميناء بحيرة سفاري.
  • إستكشاف آنسي بالتجول في سيارات الكابريوليه 2CV أو كونفرتبل بيتل
  • ركوب المنطاد فوق بحيرة أنيسي وجبال أرافيس / والإستمتاع بالمناظر الطبيعية الخلابة خلال رحلات على متن جيروسكوبتر
  • والإستمتاع بخيارات ترفيهية متنوعة مثل: المشي، وركوب الدراجات، رولربلادينغ، التجديف، إضافة إلى القفز بالحبال والمظلات والتجديف.

اليوم الأول


تشامونيكس مونت بلانك

تعد شامونيكس مونت بلانك إحدى بلدات جبال الألب الفرنسية ذات الطابع الأوروبي المتميز وتقع على مفترق الطرق بين فرنسا وسويسرا وإيطاليا وهي أيضا ثالث أكثر أماكن الجمال الطبيعي في فرنسا التي يزورها عشاق الطبيعة.

  • يمكنك الإستمتاع برحلة في ترام مونت بلانك الشهير، والقطار الكلاسيكي الأحمر من مونتينفرز إلى مر دي غليس ومشاهدة معالم الجذب الجديدة بها مثل باس دانز ليفيد حيث الأرضية المزججة الفريدة من نوعها والتي يمكن للزوار أن يغوصوا في متعة مشاهدة المناظر الخلابة للبانوراما التي تحيط بهم.
  • ويمكن للزوار أيضا أن يستقلوا التلفريك لزيارة إيغيل دو ميدي، التي تعد أعلى قمة شاهقة الإرتفاع حيث يصل إرتفاعها إلى 3842 مترا فوق وادي شامونيكس.
  • ولا ننسى المغامرات – ركوب طائرات الهليكوبتر، بالونينغ، القفز بالمظلات.
  • ركوب سفينة ألبين: زلاجات لشخصين تجعلك تعيش تجربة ممتعة ومثيرة.

لمحة


من أسطورية مونت بلانك إلى سحر بونت دارك في وديان داركيه الطبيعة حيث إستكشاف سحر الطبيعة الذي يعيد شحن الجسم والروح بالحيوية والهدوء الداخلي في افيان أو على شواطئ بحيرات جبال الألب. يطل مونت-بلانك على جبال الألب، التي تعد أكبر منطقة للتزلج في العالم، حيث يمكنك الإستمتاع بالتزلج على منحدرات تلال الجليد أو التزلج عبر البلاد، المشي على الجليد، ركوب الزلاجات، الغوص في الجليد، أو ممارسة لعبة الكرلنغ… إلخ.
والمتعة لا تقتصر على هواة التزلج فحسب، بل يمكن لغير المتزلجين قضاء عطلات لا تُنسى، لأن منطقة الجبال لديها خيارات متعددة للمتعة سواء في فصل الصيف والشتاء، فهناك المناظر الطبيعية الساحرة التي تجعلك تعيش تجارب ممتعة لا مثيل لها، وبذلك فإن كل هذه المكونات تضمن لك قضاء وقت ممتع مع الأصدقاء والعائلة.

وبالنسبة لعشاق الأماكن المفتوحة فقد يجدوا بغيتهم في الإستمتاع بنزهة وسط الجبال الشاهقة أكثر المغامرة، أما إذا كنت ترغب في مزيد من الإثارة، فعليك التنزه في عربات الثلوج أو الزلاجات التي تجرها الكلاب، وأيضا يمكنك أن تستمتع بتجربة لا تنسى عند قضاء ليلة في الشاليه أو في كوخ الإسكيمو الذي يأخذ شكل القبة! ولا تفوت فرصة الإستمتاع بالإقامة في جبال الألب لإستكشاف مونت بلانك الرائع، الذي يعد أعلى قمة في أوروبا. وهناك أيضا وادي فال فيريت الذي يأسر قلوب الزوار بالمنظر الرائع للمنحدرات الفرنسية والإيطالية من مجموعة مونت بلانك.

لقد إحتفظت مناطق جبال الألب بأصالتها فيما يتعلق بفن الطهي والمأكولات وذلك بفضل تمسكها القوي بالتقاليد القديمة. وتضم الأكلات الكلاسيكية المعروفة هي جبن فوندو، وشرائح البطاطس المتبلة والتارتفليت (فطيرة الجبن مع اللحم والبطاطس). ويوجد في منطقة جبال الألب العديد من المأكولات والأطباق الأخرى في إنتظارك مثل الكروزيت (المعكرونة بالحنطة السوداء)، ديوتس (السجق)، الرافيولي وتورتونس (الفطائر). ومع هذه المناظر الطبيعية الخلابة، فإن قضاء عطلة في هذه المنطقة يمكن أن تكون لحظات مثالية للإسترخاء، فالجبال لا تعني الهواء النقي والماء فحسب، بل تفضي إلى موقف يبعث على التأمل والتفكر والراحة النفسية، وهذا هو السبب في وجود العديد من المنتجعات الصحية الشهيرة ومراكز اللياقة البدنية بهذه المنطقة. وتنتج ينابيع إيفيان المعروفة في جميع أنحاء العالم، مياهاً معدنيةً معروفة بفوائدها الكثيرة، لذلك يوجد بالمنطقة العديد من مراكز للعلاج بالمياه، مثل ثيرمز دي إفيان والمنتجعات الصحية بالفنادق الفاخرة مثل منتجع مجمع ايفيان رويال.

تقدم منطقة الرون وجبال الألب العديد من الإمكانيات التي يمكن إستغلالها لتنظيم أنشطة في الهواء الطلق وهي أيضا خلوة مثالية للباحثين عن الإستجمام والراحة وقضاء فترات النقاهة.

أعلى