منطقة الشمبانيا_CHAMPAGNE

ما إذا أردت التعرف على الآثار القديمة وطابع المدن في زمن العصور الوسطى فلن تجد أفضل من منطقة الشمبانيا التي تبعد عن باريس أقل من ساعة بالقطار، فهي المكان الأساسي لتناول المشروبات الأكثر شهرة في العالم بأشكالها المتعددة فضلاً عن المناظر الطبيعية الفريدة المنتشرة على جانبي الطريق في المنطقة السياحية. ليس هذا فحسب، بل هناك الكثير والكثير من مظاهر الجمال والروعة في إنتظارك …
كما يمكن التعرف على تاريخ المنطقة من خلال زيارة مدنها التي تمتاز بالطراز الذي كان سائداً في القرون الوسطى حيث الكاتدرائيات، والأديرة، والحصون والقصص، بالإضافة إلى أنه يمكنك إسترجاع الماضي الملكي الفرنسي من خلال زيارة كاتدرائية ريمس الشهيرة التي شهدت تتويج العديد من ملوك فرنسا، والتي لا يمكن ان يخلو منها أي برنامج رحلات سياحية.
ويمكن للزوار أن يذهبوا إلى أبعد من ذلك وإستكشاف بلدات أخرى مثل إبرناي وتروي وفندق إبرناي الذي يقع وسط مزارع الكروم والإستمتاع بمنظر المنازل على جانبي الطريق، إلا أن خصومات منافذ التسوق وسحر الطراز القديم والمنازل الخشبية في بروناي تأسر كل من يزورها.
أما محبي الأماكن المفتوحة، يمكنهم الإستمتاع بالمناظر الطبيعية الخضراء والطوبوغرافيا المذهلة والتمتع بمساحات المفتوحة الشاسعة، ومسارات المشي، وركوب الدراجات، وأيضا يمكن للاعبي الغولف الإنطلاق في أي من ملاعب الغولف العشرة التي تضمها المنطقة. وإستمتع وكأنك تشاهد العالم من أعلى  مع حدائق المغامرة الجاثمة على نحو جميل على الأشجار أو تجربة المرح بركوب منطاد الهواء! كما أن بحيراتها تتيح لك العديد من الفرص للإستمتاع بممارسة الأنشطة والرياضات المائية.

إستمتع بإقامة رائعة في منطقة الشمبانيا، بيت الشمبانيا، التي تعكس مزيجاً من الطراز الثقافي والتراث الرائع.


برامج الرحلات

اليوم الثالث


زيارة ترويس

تقدم المدينة مجموعة واسعة من أشهر الماركات العالمية بأسعار مغرية في أكثر من 200 متجر لبيع أحدث صيحات الموضة.

ومن المتاجر الشهيرة في ترويس :

  • ماك آرثر غلين ترويس
  • ماركيز أفينيوترويس

كيفية الوصول إلى ترويس؟

تقع منطقة الشمبانيا شرق باريس وتمتد من حدود بلجيكا إلى أبواب بورغندي. ويمكن الوصول إليها بسهولة وفي وقت وجيز وذلك بفضل شبكة الطرق السريعة الرئيسية – والقطار فائق السرعة الحديث الذي يمتاز بتوفير سبل الراحة للمسافرين.
ويمكنك الإنتقال من مطار باريس شارل ديغول بباريس لتصل إلى ريمس، في قلب منطقة الشمبانيا، في غضون 30 دقيقة فقط، وذلك بفضل القطار فائق السرعة الحديث الذي يربط أيضا وسط باريس بمركز ريمس وبيوت الشمبانيا الشهيرة في وقت لا يتعدي 45 دقيقة! كما يمكن أيضا، الإنتقال إلى جميع مدن المنطقة الأخرى بإستخدام القطار. وتبعد كلا من مدينتي ريمس وتروي، وهما أكبر مدن منطقة الشمبانيا، عن باريس حوالي 150 كم فقط.
القطار فائق السرعة
الرحلة من مطار باريس شارل ديغول إلى محطة قطار أردنس بمنطقة الشمبانيا (على بعد 3 كم من ريمس) تستغرق 30 دقيقة.
باريس – الشمبانيا – أردنس (3 كم من ريمس): 40 دقيقة
باريس – مركز ريمس: 45 دقيقة
باريس – شالون- أردنس: ساعة و5 دقائق
باريس – شارلفيل-ميزيير: ساعة و35 دقيقة
باريس – سيدان: ساعتين
تر ترين (القطار المحلي)
باريس – ترويس: ساعة و30 دقيقة
باريس – إبرناي: ساعة 15 دقيقة

اليوم الثاني


إبيرناي

تقع إبرناي في وسط مزارع الكروم، على بعد ساعة ونصف من باريس، وهي مشهورة عالميا باسم “عاصمة الشمبانيا”.

وهناك العديد من المعالم السياحية في إبيرناي التي ينبغي زيارتها، منها :

“شارع الشمبانيا” وهو على نفس درجة الأهمية كشارع الشانزليزيه في باريس.

الأحداث والفعاليات

مهرجان طريق الشامبانيا السياحي

يُقام هذا المهرجان خلال عطلة نهاية الأسبوع الأولى من شهر أغسطس من كل عام، ويعرض تجربة فريدة من نوعها، فهو مبادرة من منتجي النبيذ، وتتضمن فكرته جمع العديد من القرى الواقعة في نفس المنطقة، وتقدم مهرجانات وإحتفالات تتمحور جميعها حول الشمبانيا.

يعتبر ناي الشمبانيا بمثابة جواز مرور إلى التلذذ بالمشروبات المختلفة داخل الأقبية المفتوحة الموجودة على طريق منطقة الشمبانيا، ويستطيع حامل هذا الناي أن يكتشف التراث الرائع للمنطقة.

عادات لوميير عبارة عن 3 أيام من الترفيه تقوم بتنظيمها مدينة إبيرناي ومنطقة الشمبانيا، ويتضمن جزء من هذه الإحتفالات؛ العروض المسرحية بالشوارع والإستمتاع بحفلات الترفيه الموسيقي والألعاب النارية وإضاءة شارع الشمبانيا ومنازل المنطقة.

اليوم الأول


ريمس

تشتهر منطقة الشمبانيا بأنها المنطقة الوحيدة في العالم التي تنتج الشمبانيا، وكذلك أفضل الأكلات والأطباق الشهية. وتعد منطقة الشمبانيا أيضا أرض الثقافة الغنية التي تقدم تراث متميز وأماكن متنوعة بشكل لا مثيل له.
تعرف على ريمس فهي المدينة التي يتم في تتويج ملوك فرنسا حيث شهدت كاتدرائية ريمس مراسم تتويج 33 منهم.

وفيما يلي مجموعة من المعالم السياحية التي لابد لزوار ريمس من الإستمتاع بزيارتها :

  • كاتدرائية نوتردام
  • قصر تاو: يجب زيارة مكان إقامة ملوك فرنسا خلال تتويجهم حيث المنحوتات، والمفروشات، والأزياء والمشغولات الذهبية والفضية التي تشكل مجموعة من الكنوز غاية في الروعة والجمال.
  • دير سانت ريمي
  • يحتوي هذا الدير على قطع أثرية تخص القديس ريمي ويعود تاريخها إلى عام 1099.
لمحة

لقد تم إدراج الدير مؤخرا على قائمة التراث العالمي لليونسكو، وتدعو منطقة الشمبانيا زوارها إلى إستكشاف منازل الشمبانيا الشهيرة والأقبية والمناظر الطبيعية الفريدة على الطريق السياحي بها.
وتعد المنطقة أيضا هي أرض الثقافة بأماكنها الشهيرة مثل كاتدرائية ريمس، المدرجة على قائمة التراث العالمي لليونسكو، وأزقة تروي التي تأخذ طابع القرون الوسطى، وأستوديو رينوار في إسويز وغيرها من الكثير من الأماكن الرائعة.

وتقدم منطقة الشمبانيا أيضا تجربة مريحة وهادئة لأولئك الذين يبحثون عن السكينة والراحة. إستعد لأن تستمتع بالإسترخاء التام، وتطلع إلى تجربة تجديد شبابك في المنتجعات المنتشرة بالمنطقة والفنادق التي تقدم خدمة عالمية المستوى. يقدم مطعم الشمبانيا تجربة رائعة بالأكلات المميزة والعشاء داخل القبو. ولا تنسى زيارة مجموعة معروفة من قصور الإقطاع الفرنسيين مثل دوم بيريغنون، موت إت تشاندون، بومري والماركات الحرفية أيضا. إكتشف مزارع الكروم المنتشرة بالمنطقة من خلال السير في ممرات المشاة أو الركوب، أما عشاق التنزه في الهواء الطلق والأماكن المفتوحة فيمكنهم التنزه بالدراجات.

أعلى