بورغندي_BURGUNDY

تأخذك طرق النبيذ إلى مناطق زراعة النبيذ في نويتس-سانت-جورجس، تشابليس عن طريق كوت دي بون أو بويلي-فويسي،  وقصور الإقطاع الفرنسيين في عصر النهضة والقلاع التي تم إنشائها في القرون الوسطى التي تقف شاهقة بين مزارع الكروم: أنسي-لي-فرنك، بازوشس، سولي أو تشيتونيوف-إن-أوكسويز. لكن عليك أن تتخيل شيئا ليس من المألوف عندما تقوم برحلة إلى بيزايي وزيارة غيدلون، حيث يتم بناء قلعة على طراز مثيلتها التي كانت منتشرة القرون الوسطى ولكن بإستخدام التقنيات الحديثة.

وهناك العديد من الكنوز التاريخية التي تشهد على تأثير المنطقة وأهميتها على مر القرون بدءاً من الحصون الموجودة في بيبراكت إلى معبد جانوس في أوتون. كما يمكنك التأمل في التراث الروحي الذي يظهر جليا في النظام السائد في كلينياك وسيسترسيان، لن كلوني، فيزلاي، لا تشاريتي-سور لوار و فونتيناي. ولابد أن تقضي بعض الوقت لتستمتع بالأسقف المغطاة بالسيراميك المزجج وقصر الدوق في ديجون التي تعتبر العاصمة التاريخية في المنطقة.

لقد أثبتت بورغندي إستحقاقها لتكون مكانا ذو فائدة فنية وتاريخية كبيرة، منذ زمن بعيد، حيث تشتهر بالتراث الروماني الرائع، إضافة إلى أن المنطقة مليئة أيضا بالعديد من الأماكن التي تستحق الزيارة


برامج الرحلات

اليوم الثاني


معلومات عن بورغندي

أولا، سوف تخرج من ريف أوكسوي الممتد بطول قناة بورغندي … في حوالي ساعة واحدة، وسوف تصل إلى بلدة سيمور-اون اوكسوا التي تأخذ طابع القرون الوسطى، ويمكنك أن تتمتع بوقتك بالتجول في الشوارع وتناول الحلويات والإستمتاع بالمناظر الخلابة لجدران حصن المدينة، ثم، عليك أن تتجه إلى أباي دي فونتيناي (القرن 12) المدرجة على قائمة التراث العالمي لليونسكو، أو قد تتجه لإستكشاف دير كوني، الذي يضم آثار المركز الروحي، ومقعد أكبر مرسوم لرهبان القرون الوسطى في أوروبا الغربية. ويوجد فيلم ثلاثي الأبعاد يوضح إعادة البناء الظاهري والمجد المهيب الذي كانت تتمتع به أكبر كنيسة مسيحية.

الأحداث والفعاليات

تستضيف بورغندي مجموعة واسعة من الأنشطة المثيرة على مدار السنة مثل: فلور دي فيغن في أوكسير، جورنيه غورماندس دي سوليو في كوت دور، ولا ننسى شالون دانز لا رو، المهرجان الذي يعقد في شوارع تشالون سور سون والنظارات التاريخية وغيرها من المناسبات العديدة، والتي يتضمن كثير منها عروضا في الأماكن المفتوحة وكذلك معارض متنوعة.
أم عشاق الموسيقى، فبإمكانهم الإستمتاع بمشهد موسيقى الجاز المفعم بالحيوية في نيفرز. وإذا كان لونك المفضل هو الأزرق، فلا يمكن أن تفوت مهرجان لي كريوسوت. تجذب ديجون الجماهير من شتى أنحاء العالم في مهرجانها المقدس للموسيقى، فهو المهرجان الدولي لأوبرا الباروك حيث يعقد في ساحة الفناء الرائعة في فندق هوسبيسس دي بيون.
وبالرغم من أن هناك مجموعة متنوعة من الأنشطة التي تقدمها المنطقة من نزهات متنوعة، مهرجانات الشوارع، الرحلات عبر الممرات المائية الداخلية وركوب الدراجات، لا يزال لدى بورغندي الكثير من المتعة لتقدمه لزائريها!

اليوم الأول


ديجون

تعرف على تاريخ ديجون وتذوق سحر عاصمة دوقات بورغندي السابقة. تتبع المسار الذي يأخذك إلى ممر مشاة مكون من 22 مستوى مختلف ويتيح لك إستكشاف المناطق الرئيسية لهذه المدينة فائقة الجمال والروعة، كذلك يمكنك التمتع بالتعرف على الشوارع المحيطة التي سوف تأخذك، بسبب قرب المسافة، إلى كنيسة سانت ميشيل ذات الواجهة مزدوجة الأعمدة على عكس ما يمكن أن تراه في أي مدينة أخرى في فرنسا، وأخيرا، يمكنك التعرف على أكثر المنتجات التي تشتهر بها مدينة ديجون في متحف مستارد.

لمحة

ويمكن التنقل بين العديد من مسارات الدراجة الهوائية المختلفة المتاحة على فويس فيرتيس، على طول خمسة طرق مختلفة، وهناك أماكن توقف يمر بها راكبي الدراجات عبر 5 طرق مختلفة تمتد من ضفاف يون إلى ساون، ودور الضيافة والفنادق مع تور دي بورغوغن أ فيلو. وفي الطريق من فريوهيل إلى مدينة المنتجعات، بوربون لانسي في ساون – إت-لوار، وقصور الإقطاع التي تم إنشائها في عصر النهضة في تانالي وأيضا في يون أنس كورماتين في ماكونيس، أو قد يمكنك إستغلال بعض الوقت لزيارة منزل شاعر الرومانسية لامارتين في ميلي.

يمكن للباحثين عن الإثارة تجربة القيادة على مضمار السباق الأسطوري في ماغني-كورس أو ممارسة القفز البنجي ليلا في غروت دي تشامب-ريتارد في يون. أما إذا كنت تبحث عن مكان هادئ فلن تجد أفضل من تجربة الإقامة في بيوت الغجر المتنقلة، أو الخيم أو القوارب، كما يمكنك قضاء ليلة في أرجوحة الشبكية المثبتة في أعلى الأشجار وسط الأنهار والبحيرات في مورفان.

سواء كنت في عطلة أو كنت فقط مسافراً، فلا يجب أن يفوتك تذوق وجبة أعدها خبراء فن الطهي في أحد المطاعم الحائزة على نجمة ميشلين، وأيضا بعض الأكلات المحلية مثل لحم تشاروليس، القواقع، دجاج بريس أو مستردة ديجون الشهيرة.

أعلى